أخبارمحلية

الشرطة توقف العشرات جنوبي موريتانيا عقب احتجاجات

أوقفت الشرطة الموريتانية في مدينة الركيز بولاية الترارزة جنوبي البلاد مساء الأربعاء العشرات من السكان، وذلك على خلفية الاحتجاجات التي عرفتها المدينة ضحى، وأدت لتخريب وإحراق عدة مقرات رسمية.

وقال مصدر محلي لوكالة الأخبار إن الشرطة أوقفت نحو 50 شخصا من بينهم بعض المشاركين في الاحتجاجات التي عرفتها المدينة ضحى، وبعض من اعتبرتهم الجهات محرضين على الاحتجاجات.

ووصلت قوات من مكافحة الشغب إلى المدينة، وذلك بعد ساعات من الاحتجاجات اقتحم المحتجون خلال مقرات إدارية، ومنازل مسؤولين إداريين، كما أدت الاحتجاجات لإصابة أحد الإداريين.

وانطلقت الاحتجاجات صباحا بسبب الانقطاعات المتكررة للكهرباء، وكانت مكاتب شركة الكهرباء، وشركة الماء التي توجد معها في نفس المكان، أول وجهة للمحتجين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى