الدوليةفيديومنوعات

بالفيديو..آخر لحظات في حياة “ماريليا ميندونكا” الفنانة البرازيلية قبل سقوط طائرتها

وفاة المغنية البرازيلية “ماريليا ميندونكا” في حادث تحطم طائرة في طريقها إلى حفل غنائي
نجمة البوب بالغة من العمر 26 عامًا
المغنية الصاعدة كانت مشهورة بأداء الموسيقى الريفية في البرازيل
لقيت “ماريليا ميندونكا”، إحدى أكبر المغنيات في البرازيل والفائزة بجائزة الغرامي اللاتينية، مصرعها في حادث تحطم طائرة في طريقها لحضور حفل موسيقي.

توفيت نجمة البوب البالغة من العمر 26 عامًا جنبًا إلى جنب مع منتجها وعمها الذي عمل مستشارًا لها وكلا من الطيار ومساعده.

وقال مكتبها الصحفي إن طائرتهم تحطمت بين مسقط رأس “ميندونكا” في “جويانيا” و”كاراتينجا”، وهي مدينة صغيرة على بعد 220 ميلاً شمال ريو دي جانيرو.

كانت الطائرة على بعد حوالي سبعة أميال من “كاراتينغا”، وجهتها لأمسية ذلك المساء.
نشرت المغنية مقطع فيديو لـ 38 مليون متابع على صفحة الإنستغرام الخاصة بها يظهرها وهي تسير نحو طائرتها وهي تحمل حقيبة غيتار قبل ساعات من وفاتها.
تظهر الصور ومقاطع الفيديو حطام الطائرة تحت شلال.

وأكدت الشرطة المدنية في ولاية “ميناس جيرايس” أيضًا وفاة المغنية، دون تقديم تفاصيل حول سبب الحادث، الذي وقع قبل وقت قصير من الوصول.

وقد بدأ تحقيق لمعرفة سبب الحادث.

أيقونة للنسوية في مسيرتها الفنية
كانت المغنية الصاعدة مشهورة بأداء الموسيقى الريفية في البرازيل التي تسمى “سيرتانيهو” واشتهرت بتبني القضايا النسوية في أغانيها، مثل إدانة الرجال الذين يتحكمون في شريكات حياتهم والدعوة إلى تمكين المرأة.

هذا وقام عدد من السياسيين ونجوم الرياضة والمشجعون بتكريم المغنية مثل مهاجم البرازيل نيمار الذي كتب عبر تويتر عن وفاة صديقته “أرفض أن أصدق، أنا أرفض فقط”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى